معلوامات غريبة : لماذا أحترق هؤلاء البشر ذاتياً حتى الموت ؟!


معلوامت غريبة و لكن حقيقية : على الرغم من كونها ظاهرة غريبة نادرة الحدوث، إلا أن ظاهرة الإحتراق الذاتي تعتبر واحدة من الظواهر التي يجب تسليط الضوء عليها، والتعرض لها بالمناقشة ومحاولة التفسير، لأن هذه الظاهرة لم تحظي حتي اليوم بتفسير واضح ومقنع، على الرغم من الحالات المتعددة التي أصابتها حول العالم، وفى مراحل زمنية متفرقة.

ماهي ظاهرة الاحتراق الذاتي


هو ظاهرة نادرة ينتج عنها احتراق الأشخاص دون مسبب خارجي واضح، وقد ينتج عن هذا الإحتراق الذاتي بعض الجروح السطحية والحروق البسيطة التي يمكن مداواتها، لكن في بعض الحالات يتطور الأمر ليصبح احتراق كامل يودي بحياة الشخص، في ظاهرة غريبة ونادرة الحدوث الى حد بعيد.
معلومات غريبة حقائق خفية  اسرار البشر  قصص خارقة

حالات مرعبة


وشهد العلماء على العديد من الحالات المرعبة التي تفحم فيها الأشخاص فجأة، أو فقدوا عضوا من أعضائهم أثناء الحركة على سبيل المثال، فقد شهد العلماء ظاهرة احتراق ذاتي تعرض لها رجل فرنسي مدمن على الكحول، حيث ألقي الرجل بنفسه على الفراش وراح في سبات عميق، إلا أنه لم يستيقظ من النوم لأنه تحول لجثة هامدة متفحمة بعد دقائق من نومه! دون أي تفسير منطقي واضح!
ومن الحالات الخاصة بالاحتراق الذاتي أيضا، الحالة التي شهد عليها مجموعة من العلماء، عندما تفحمت ساق امرأة فجأة، دون سبب مقنع أو تفسير منطقي.
أما فيليس نيوكومب فقد احترقت ذاتيا من الداخل تماما حتي تفحمت، أمام مجموعة كبيرة من المشاهدين، وقال ضابط الشرطة الذى شاهد الواقعة، أن السيدة احترقت من الداخل في دقائق معدودة، دون أن يستطيع أحد مد يد العون لها!
كما شهد زوج السيدة ماري كاربنتر وأبنائها واقعة احتراقها ذاتيا حتي الموت، وفشلوا في إطفاء الحريق الذى ابتلع جسدها فجأة بماء البحر! كما عثر في سياق متصل على رماد زوجة مدمنة للكحول مستلقية على فراشها، بينما لم يتأثر الفراش نفسه بأثر الحريق!

تفسير العلم


ويمكن الاسترسال في الكلام عن حالات الاحتراق الذاتي بلا توقف. لكن كان للعلم رأي أخر، حيث أكد مجموعة من العلماء أن العامل المشترك بين هذه الحالات كان أن معظمهم من مدمني الكحول، ومن الممكن أن يصل الجسد البشري لمرحلة من التشبع بالكحول، تجعل تدخين سيجارة أو المرور بجوار مصدر لهب قد يحول جسد الإنسان لقنبلة موقوته!
لكن يظل العلم عاجزا عن تفسير بعض حالات الاحتراق الذاتي التي لم يكن أصحابها من مدمني الكحول، ومع وجود عدد كبير من الشهود على الوقائع، يقف العلم في النهاية غير قادر على تفسير ظاهرة الاحتراق الذاتي بشكل كامل. فاتحا الباب امام العديد من ظواهر ما وراء الطبيعة لتدلي بدلوها.

ما رأيك أنت؟ لماذا احترق هؤلاء البشر ذاتيا حتي الموت؟!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.